ما المقصود في قوله تعالى: (يَمْحُوا اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ)؟

المفتي: 
صالح بن فوزان الفوزان
السؤال: 

في قوله تعالى: (يَمْحُوا اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ) ما المقصود بهذه الآية؟ هل القدر يتغير؟

الجواب: 

ليس هذا بالقدر، الآية في الشرائع أن الله ينسخ منها ما يشاء ويبقي منها ما يشاء، ولهذا قال: (لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ)، كل جيل وكل وقت له كتاب يليق بأهله، ثم ينسخه الله بكتاب آخر لمن بعدهم وهكذا، حتى جاء القرآن فنسح كل الكتب وبقي القرآن إلى أن تقوم الساعة لأنه صالح لكل زمان ومكان، أما الكتب السابقة فهي صالحه لوقتها فقط، فالآية ليست في القدر إنما هي في الشرائع.